/

التحالف المصري يدين تكرار المجازر ضد المدنيين في مقاطعة ايتوري بالكونغو الديمقراطية

112 الآراء
6 قراءة دقيقة

بيان صحفي
……………………………………………………..

أدان التحالف المصري لحقوق الإنسان والتنمية اليوم، الثلاثاء، 7 يونيو 2022، وقوع مجزرة نفذتها القوات الديمقراطية المتحالفة ليل الأحد ضد المدنيين، ويقدر عدد الضحايا 36 شخصاً في قرية بواناسورا بمقاطعة ايتوري شمال شرق الكونغو الديمقراطية. وذلك بعدما نفذت هجومًا في نفس المقاطعة نهاية الشهر الماضي وقتلت 21 مدنياً.

والجدير بالذكر أن القوات الديمقراطية المتحالفة هي ميليشيا أوغندية انتقلت إلى شرق الكونغو في تسعينات القرن الماضي، ونفذ التنظيم هجمات متكررة وقتل أكثر من 1300 شخص بين يناير 2021 ويناير 2022، وفقاً لتقرير للأمم المتحدة.

وفي نفس الدولة، تستمر قوات الجيش الكونغولي بمساعدة الجيش الأوغندي القتال ضد الجماعات الإرهابية والمتمردين على الحدود الكونغولية الأوغندية، وفي الأمس وقع جنديان أصيب 5 أخرون من القوات الكونغولية بعدما شنت حركة «إم 23» هجوماً على موقعًا للجيش في شمال كيفو.

يدعو التحالف المصري مجلس الأمن والسلم في الاتحاد الإفريقي بالتحقيق في أعمال العنف المتصاعدة في شمال شرق الكونغو الديمقراطية، وتفعيل الآليات الجماعية ودعم الدول في مكافحة الإرهاب بالقارة.

القصة السابقة

تأثير التغيرات المناخية على الصحة العامة في مصر

القصة التالية

ملتقي الحوار للتنمية و حقوق الإنسان يصدر تقرير بعنوان “مظاهر العنف الجنسي في (إقليم التيجراي-أفغانستان-اليمن-جنوب السودان)”

الأحدث من اخبار صحفية