//

في اليوم العالمي للتعليم
“الائتلاف المصري لحقوق الإنسان” والتنمية يؤكد على أهمية التعليم في تحقيق التنمية

7 قراءة دقيقة

بيان صحفي

……………………………………………………….

يؤكد “الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية” على أهمية التعليم في بناء المجتمعات وتقدمها كما انه حق أصيل من حقوق الإنسان في حد ذاته، وهو في ذات الوقت وسيلة لا غنى عنها لإعمال حقوق الإنسان الأخرى.
وقد جرى اعتماد تاريخ (24) يناير اليوم العالمي للتعليم في (3) ديسمبر (2018)، رغبة في توفير تعليم جيد وشامل للجميع، وتأكيدًا على دوره المحوري في بناء مجتمعات مستدامة ومرنة، وكان هو القرار رقم 73/25) ) والذي شاركت في تأليفه 59 دولة من الدول الأعضاء، ومن خلاله تمت توجيه الدعوة للاحتفال به بمشاركة جميع مؤسسات منظومة الأمم المتحدة والمجتمع المدني، والمؤسسات الأكاديمية والقطاع الخاص والمنظمات غير الحكومية والأفراد.
ومن جانبه أشار “سعيد عبد الحافظ” المنسق العام للائتلاف “المصري لحقوق الإنسان والتنمية” إلي أن التعليم يسهم في تطوير المجتمع وإصلاحه واحد اهم الأسباب للتخلص من التقاليد غير المبررة والنمطية التي تعيق التنمية فالتعليم بوصفة حقا تمكينياٌ هو الأداة التي تمكن الفرد من النهوض بأوضاعه الاقتصادية والمشاركة في المجتمع وكذلك تمكين المرآة. والحق في التعليم أكدة الدستور المصري في المادة (19).كما انه يأتي في مقدمة مستهدفات الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان لخفض نسبة الأمية والتوسع في إنشاء مدارس لكافة المراحل التعليمية وتحسين جودة التعليم وتطوير منظومة البحث العلمي.

القصة السابقة

الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية يشيد بالتعديلات الجديدة لقانون الإجراءات الجنائية

القصة التالية

“الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية”
يدين الهجوم المسلح علي كنيسة “بإسطنبول”

الأحدث من اخبار صحفية

في “اليوم الدولي لمنع التطرف العنيف عندما يفضي إلى الإرهاب”
“الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية” يدعو المجتمع الدولي بالقضاء علي الإرهاب

خبر صحفي ……………………………………………………. يشير “الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية” إن الإرهاب يمثل إهانة للإنسانية، ويهدد الجهود