//

اليوم الدولي لإحياء ذكرى ضحايا الإرهاب وإجلالهم 2023

15 قراءة دقيقة

بيان صحفي

………………………………………………………………

الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية يؤكد على ضرورة مساندة ضحايا الارهاب والناجين منه ومحاربة الارهاب والقضاء عليه.
فى اليوم الدولي لإحياء ذكرى ضحايا الإرهاب وإجلالهم يشير الائتلاف المصرى إلى ان الإرهاب والتطرف تحدى يومي وخطر كبير يستهدف السلم والأمن الدوليين، ويهدد استقرار الدول وحياة وحقوق المواطنين المقيمين فيها، ويقوم بخرق جميع الاتفاقيات والمعاهدات الدولية المعنية بحقوق الانسان، فهو ظاهرة عالمية تتجاوز الحدود والثقافات والأديان، ومحاربته تستدعي تضافر كافة الجهود من مختلف الأطراف، إلا أن الحرب مع الإرهاب ليست حربًا عسكرية فقط، لأن الإرهاب ظاهرة معقدة ومتعددة الأوجه، ويتطلب كل وجه أسلوبًا خاصًا لمواجهته، ولهذا فإن الجهود المبذولة لتحدي التطرف والإرهاب يجب أن تعالج كل مرحلة بدءًا من معالجة جذور الراديكالية، إلى مكافحة عمليات التجنيد، ووصولًا إلى المشاركة الفعالة في المجتمع.
لذلك يؤكد الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية على ضرورة مساندة ضحايا الارهاب والناجين منه، والتفكر فيما عانوه من آلالام، حيث يواجه ضحايا الإرهاب تحديات متعددة ومختلفة تشمل واقع أن الجناة قد دمروا وألحقوا الأذى بأشخاص لا صلة لهم بهم، يعيشون ببساطة حياتهم العادية اليومية، بهدف زرع الخوف والنهوض بإيديولوجيات محددة. وغالبًا ما يتعرض هؤلاء الضحايا لعنف عشوائي، لا هوية ولا اسم له. ولا تتمتع إلا قلة منهم بالموارد المادية والعاطفية والقانونية والمالية لمواجهة هذا العنف، والتصدي لآثاره المعقدة. لذا وجب علينا ان نلتزم بدعم الناجين الذين أثخنتهم الأعمال الإرهابية الشائنة بالجراح، بأن نعلى أصواتهم ونحمى حقوقهم ونسعى إلى تحقيق العدالة، وعن طريق تعبئة الدول الأعضاء لغرض توفير الدعم القانونى أو الطبى أو النفسى أو الاجتماعى أو المالى الذى يحتاجونه لتضميد جراحهم والعيش بكرامة.
ومن الجدير بالذكر ان اليوم الدولي لإحياء ذكرى ضحايا الإرهاب وإجلالهم، هو يوم اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة بموجب قراراها 165/72 يوم 21 أغسطس بوصفه اليوم الدولي لإحياء ذكرى ضحايا الإرهاب وإجلالهم، من أجل تكريم ودعم ضحايا الإهارب والناجين منه وتعزيز وحماية تمتعهم الكامل بما لهم من حقوق الإنسان وبحرياتهم الأساسية. وبنى ذلك القرار على الجهود القائمة التي تبذلها الجمعية العامة، ولجنة حقوق الإنسان ومجلس حقوق الإنسان، التي ترمي جميعها إلى تعزيز حقوق ضحايا الإرهاب وحمايتها. وتؤكد الجمعية العامة، بإعلان هذا اليوم الدولي، على أن تعزيز حقوق الإنسان وسيادة القانون وحمايتها على المستويين المحلي والدولي، هي من الضرورات عندما يتصل الأمر بالوقاية من الإرهاب ومكافحته.

القصة السابقة

ملتقى الحوار تصدر ورقة سياسات حول القصور التشريعي لجريمة التعذيب.

القصة التالية

اليوم الدولي لإحياء ذكرى ضحايا أعمال العنف القائمة على أساس الدين أو المعتقد 2023

الأحدث من اخبار صحفية

بمناسبة اليوم الدولي اليوم الدولي للقضاء على التمييز العنصري
“الائتلاف المصري لحقوق الإنسان والتنمية” إلي نشر ثقافة العدل والمساوة ونبذ العنصرية

بيان صحفي ……………………………………………. يدعو “الائتلاف المصري لحقوق الإنسان” والتنمية العالم اجمع في اليوم العالمي للقضاء علي