/

ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان يصدر تقريره عن حالة الصحة في مصر خلال 2019 ويطالب بحماية الأطباء من الاعتداء والعدوى

169 الآراء
11 قراءة دقيقة

الاربعاء 5 فبراير 2020

خبر صحفي

ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان يصدر تقريره عن حالة الصحة في مصر خلال 2019 ويطالب بحماية الأطباء من الاعتداء والعدوى

أصدر ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان اليوم الأربعاء ٥ فبراير ٢٠٢٠ تقريره الثاني عن ” قطاع الصحة في مصر لعام 2019 ” والذي رصد فيه التحديات التي واجهت قطاع الصحة خلال عام 2019، وكذلك التطبيق الفعلي والتجريبي لقانون التأمين الصحي الشامل والذي بدء من محافظة بورسعيد.

وأكد التقرير أن الدولة المصرية لاشك أولت اهتماماً كبيراً خلال عام ٢٠١٩ بقطاع الصحة ، حيث تم اطلاق العديد من المبادرات ، مثل حملة 100 مليون صحة للقضاء على فيروس سي ، ودعم صحة المرأة والكشف المبكر عن السمنة والتقزم لتلاميذ المدارس بالمرحلة الابتدائية ، وعلاج ضعف السمع للأطفال حديثي الولادة واستمرار مبادرات أخرى مثل مبادرة نور حياة وهى التي تعنى بالكشف عن أسباب ضعف البصر والعمل على حلها، وكذلك مبادرة القضاء على قوائم الانتظار بالمستشفيات، ومنظومة التامين الصحي الشامل التي بدأت بمحافظة بورسعيد والتي تم اجراء 13512 عملية جراحية بالمحافظة بمستشفيات التامين الصحي الشامل بمحافظة بورسعيد، وتعمل تلك المبادرة على حماية غير القادرين من مخاطر المرض من توفير رعاية صحية دون تحمل أعباء مالية .

كما تم افتتاح عدد 131 مستشفى عام ومركزي خلال عام 2019 وذلك بتكلفة 8 مليارات جنيهاً وذلك لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل، كما رصد التقرير ارتفاع عدد المستشفيات الجامعية الى 105 مستشفى جامعي تقريبا، كما تم انشاء 376 مستشفى عاماً.

وحذر التقرير من وجود عجز شديد بالأطباء والفرقة المعاونة لهم وذلك نتيجة هجرة اعداد كبيرة الى الخارج بسبب تدنى اجورهم المادية.

وطالب التقرير بضرورة توفير حماية قانونية للأطباء لهم من الاعتداء او من جراء اصابتهم بعدوى، مع وضع تامين للأطباء من الاعتداء عليهم.

كما طالب التقرير وزارة الصحة بالتعاون مع لجنة الصحة بمجلس النواب باعتبار اللجنة وسيط أمين بين المواطن والوزارة.

اترك تعليقاً

القصة السابقة

تقرير الصحة في مصر 2019

القصة التالية

الصحة في مصر ( تقرير ملتقى الحوار ) فيديو

الأحدث من اخبار صحفية