/

ملتقى الحوار يدين قصف مدينة “ميكيلى” واستمرار الحكومة الاثيوبية في خرق الهدنة في إقليم تيجراى

59 الآراء
6 قراءة دقيقة

بيان صحفي

………………………………………………………………………………

ادانت مؤسسة ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان اليوم، الأربعاء 31 أغسطس 2022، القصف الجوي الذي تعرضت له مدينة “ميكيلى” عاصمة إقليم تيجراى شمال اثيوبيا والذي راح ضحيته أربعة مدنيين على الأقل، حيث شنت القوات الاثيوبية في ساعة متأخرة من يوم أمس الثلاثاء 30 أغسطس غارة جوية مستخدمة طائرة بدون طيار استهدفت مستشفى مقلي العام بميكيلي.
ويعد هذا الهجوم هو الثاني في سلسلة خرق الحكومة الاثيوبية للهدنة مع متمردي تيجراى والتي استمرت قرابة الخمسة أشهر، حيث قامت الحكومة الاثيوبية بخرق الهدنة لأول مرة قبل حوالي أسبوع بقصف جوى لمنطقة سكنية وروضة للأطفال بمدينة ميكيلى، مما أسفر عن مقتل 17 شخصا بينهم 3 أطفال.
وإذ يندد ملتقى الحوار باستهداف الحكومة الاثيوبية للمدنيين بإقليم تيجراى، ويدعو الحكومة الاثيوبية للالتزام بالهدنة المتفق عليها وعدم استهداف الافراد والمنشأت المدنية بالإقليم، كما يدعو المجتمع الدولي للضغط على الحكومة الفيدرالية الاثيوبية للالتزام بوقف إطلاق النار والسماح بوصول المساعدات الإنسانية داخل الإقليم للحد من تفاقم الازمة الإنسانية لمواطني تيجراى.

القصة السابقة

العنف داخل المدارس مسئوليه الجميع

القصة التالية

مؤسسه ملتقى الحوار تصدر تقريرها الفقر المائي نتيجه حصار ميليشيا الحوثي لمدينة تعز

الأحدث من اخبار صحفية