/

الأمن الغذائي في مصر

95 الآراء
8 قراءة دقيقة

تشغل قضية الأمن الغذائي ركناً أساسياً في الإقتصاد المصري، وذلك نظراً لارتباطها الوثيق بعملية التنمية الاقتصادية من ناحية والاستقرار السياسية والاجتماعي من ناحية أخري، فهي قضية ذات جوانب متعددة، ترتبط بشكل مباشر أو غير مباشر بعدد من القطاعات والمؤسسات المختلفة في الدولة، إلا انها ترتبط بصفة رئيسية بالقطاع الزراعي، خاصة في ضوء محدودية الموارد الطبيعية واستمرار الزيادة السكانية، ومن ثم زيادة الطلب علي الغذاء.

يعد الأمن الغذائي من أهم قضايا الأمن القومي، ولذلك تسعي الدول علي تحقيق أمنها الغذائي قدر المستطاع من خلال انتاجها المحلي، نظراً لما قد يعتري المصادر الخارجية من مخاطر التقلبات خاصة الاقتصادية. وعادة ما توجه الدول سياساتها الزراعية والغذائية لتوفير السلع الاستراتيجية من المصادر المحلية، كما يسمح وجود الدولة ضمن التكتلات الاقتصادية علي المستوي الإقليمي لتوفير احتياجاتها من الغذاء بشكل آمن.

تعاني مصر في تحقيق أمنها الغذائي من مشكلات الاعتماد علي الخارج لتوفير العديد من السلع الغذائية الرئيسية، مما يتسبب في تفاقم مشكلات دعم الغذاء، والتي ترتبط بالعجز في ميزان المدفوعات، وبالتالي استنزاف احتياطيات النقد الأجنبي، وعليه فلا يمكن النظر الي قضية الغذاء في مصر بمعزل عن قضية الغذاء علي الصعيد الإقليمية والعالمي.

لقراءة التقرير كاملاَ: إضغط هنا :

اترك تعليقاً

القصة السابقة

ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الإنسان يصدر تقريراً بعنوان (الأمن الغذائي في مصر)

القصة التالية

التحالف المصرى لحقوق الانسان والتنمية يدين التفجير الإهاربي في الصومال

الأحدث من إصدارات

المصريون في الخارج

تعد مصر  مصدرًا للهجرة الخارجية ، كما تعد هجرة اليد العاملة أهم عامل ديناميكي في مصر