إصداراتتقارير و دراسات

التجويع المتعمد لشعوب دول الصراع

عرف القانون الدولي النزاع المسلح بأنه عندما يصل العنف بين طرفين لدرجة خطورة معينة ،كما يمكن ذلك الطرفان ان يكونوا دولتين بين دولة ودولة أخرى وذلك مايسمي بالنزاع المسلح الدولي , أو بين دولة ومجموعة مسلحة غير حكومية وذلك مايسمي بالنزاع المسلح غير الدولي , ويحاول القانون الدولي أن يحد من آثار النزاعات المسلحة علي السكان الأكثر هشاشة , كما يوجد عدة اتفاقيات مثل اتفاقيات جنيف الأربعة وبروتوكولاتها الإضافية واتفاقية لاهاي تحد من النزاع المسلح .

و يعتبر النزاع هو المحرك الرئيسي للجوع ونقص التغذية , والبلدان التي تشهد أوضاع سيئة على صــعيد الأمن الغذائي والتغذية هي تلك التي تعاني من نزاعات وحروب , وبشكل خاص في إقليم الشرق الأدنى وشمال أفريقيا يسجلون اكبر عدد نزاعات في العالم ,  مما يؤدي إلى انتشار انعدام الأمن الغذائي وإلى موجة عارمة من النزوح خارج الإقليم .

ومازالت الحروب والنزاعات المسلحة تتسبب في الدمار والنزوح والموت للمواطنين والشعوب, كما توجد تلك النزاعات علي مستوي العالم , سواء كانت نزاعات دولية بين دولة ودولة اخري أو كانت محلية داخل الدولة بين الجماعات المسلحة , واثرت تلك النزاعات والحقت بالضرر علي الملايين من المواطنين بشتي الطرق ومنها ترك الناجين مصابين أو مشوهين أو عرضتهم للإغتصاب والتهجير القصري بما في ذلك قتل المدنيين.

بقراءة التقرير كاملاً : اضغط هنا : التجويع المتعمد لشعوب دول الصراع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى