المركز الاعلامىبيانات صحفية

التحالف المصري للتنمية وحقوق الانسان يدين اعتداء المليشيات الاثيوبية ‏على قوات الجيش السوداني وتطالب بتدخل الامم المتحدة لوقف تدهور ‏الاوضاع على الحدود السودانية الاثيوبية ‏

الجمعة 18 ديسمبر 2020

التحالف المصري للتنمية وحقوق الانسان يدين اعتداء المليشيات الاثيوبية ‏على قوات الجيش السوداني وتطالب بتدخل الامم المتحدة لوقف تدهور ‏الاوضاع على الحدود السودانية الاثيوبية ‏

 

أدان التحالف المصري للتنمية وحقوق الانسان الاعتداءات المتكررة التى ‏تقوم بها المليشيات الاثيوبية على القوات السودانية والتصعيد الاثيوبى ‏للتوتر على الحدود الاثيوبية السودانية وهو ما ينطوى على تهديد كبير ‏لحالة الامن والسلم فى القرن الافريقى ويعرض حياة المدنيين للخطر ‏ويفاقم من ازمة اللاجئين الذين فروا من النزاع فى اقليم تيجراى والذى ‏يشهد جرائم انسانية ارتكبتها القوات التابعة للنظام الاثيوبى ضد سكان ‏الاقليم.‏

‏ وكانت قوات الجيش السودانى قد تعرضت لكمين من القوات والميليشيات ‏الإثيوبية داخل الأراضي السودانية  ‎مما اسفر عن  خسائر في الأرواح ‏والمعدات .‏

ويذكر انها ليست المرة التى تقوم فيها أثيوبيا بالاعتداء على المناطق ‏الحدودية السودانية فقد قام الجيش السوداني فى يونيو الماضى  بالتصدى، ‏للقوات الإثيوبية في موقع الأنفال بالضفة الشرقية لنهر عطبرة في منطقة ‏الفشقة، القريبة من الحدود السودانية الإثيوبية.‎

كما قامت ميليشيات إثيوبية مدعومة من الجيش الإثيوبي بالتوغل فى ‏الاراضى السودانية وقامت بالاعتداء على مواطنين ووحدات من القوات ‏المسلحة السودانية داخل الأراضي السودانية في 29 مايو الماضي، مما ‏أدى إلى مقتل وإصابة عددٍ من ضباط وأفراد القوات المسلحة، ومدنيين ‏بينهم أطفال.‎

ويؤكد التحالف ان ما تقوم به المليشيات الاثيوبية المدعومة من الجيش ‏السودانى يخالف كل المواثيق الدولية والافريقية المعنية بحقوق الانسان ، ‏ودعت الى توثيق جرائمه ضد المدنيين وتقديمها للجهات الدولية المعنية ، ‏كما دعا اجهزة الامم المتحدة الى التدخل ووقف تصاعد التوتر فى القرن ‏الافريقى وتوفير كل سبل الحماية للاجئين والمدنيين الموجودين على ‏المناطق الحدودية الاثيوبية السودانية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى