/

التنمر كعائق يحول دون التمتع بحياة أمنة وكريمة خالية من مظاهر العنف والكراهية تفشي ظاهرة التنمر داخل المجتمع

28 الآراء
5 قراءة دقيقة

رصد الملتقي ظاهرة التنمر كعائق يحول دون التمتع بحياة امنة و كريمة خالية من مظاهر العنف والكراهية.

حيث سلط التقرير الضوء على ان التنمر يعد من السلوكيات السلبية في المجتمع، والتي تتنافى مع المبادئ والقيم والأخلاق الإنسانية الرفيعة ومبادىء الأخوة والمساواة بين البشر، وهو فعل  يسبِّب الأذى لكثير من الناس الذين يتعرضون لفعل التنمر ويعِّرض حياتهم لخطر التدمير، إضافة إلى الأذى النفسي الكبير الذي يصيبهم والعديد من الأضرار الأخرى التي تلحق بمن يتعرَّض لفعل التنمُّر.

كما ان هناك علاقة واضحة بين مفهوم العدوان والعنف والتنمر، فالبعض يعتبر العنف صورة متطرفة من العدوان، فالتنمر هو عدوان عام ومتعمد، قد يكون ماديا أو لفظيا او جسديا أو من خلال استخدام التكنولوجيا، وعلى ذلك فالتنمر هو أحد أشكال السلوك العدوانى. وتناول التقرير عدد من المحاور

القصة السابقة

ملتقي الحوار تصدر تقريرا بعنوان ” تفشي ظاهرة التنمر داخل المجتمع “

القصة التالية

ملتقي الحوار يصدر ورقة سياسات: (الاقتصاد الأخضر ودوره في الحد من التغيرات المناخية وتحقيق التنمية المستدامة)

الأحدث من اوراق سياسيات