/

انتخابات مجلس النواب ـ البيان الختامى لليوم الأول من المرحلة الثانية،المشاركة في إدارة الشأن العام تترسخ وسط مشهد انتخابي حاشد

137 الآراء
21 قراءة دقيقة

السبت  7 / 11 / 2020

انتخابات مجلس النواب 

البيان الختامى لليوم الأول من المرحلة الثانية

المشاركة في إدارة الشأن العام  تترسخ وسط مشهد انتخابي حاشد

……………………………………….

 

شهدت  الدولة المصرية اليوم السبت 7 نوفمبر 2020 بدء عملية الاقتراع الشعبي للجولة الأولي في محافظات المرحلة الثانية للمساهمة في تشكيل مجلس النواب ( 2020 ) والتي تعقد في ( 13 ) محافظة تتشكل من ( 72 ) دائرة انتخابية بالنظام الفردي تنتخب ( 141 ) عضوا إضافة لدائرتين بنظام القوائم المغلقة تنتخبا ( 142 ) عضوا بمجموع ( 283 ) عضو .

ومع بدء عملية التصويت المباشر للناخبين ظهر جليا تأثر المشهد الانتخابي بالعديد من الظواهر التي يمكن لنا أن نجملها فيما يلي:

أولاً : وجود حرص من السلطة التنفيذية علي تسهيل الإجراءات  لمساعدة المواطنين علي المشاركة في العملية الانتخابية وهو ما ظهرت ملامحه بإصرار السيد  رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي علي الإدلاء بصوته خلال أول ( 30 ) دقيقة من فتح لجان الاقتراع تزامن معه توجه العديد من المسئولين للإدلاء بأصواتهم في لجانهم الانتخابية مثل قداسة البابا تواضروس بطريرك الكرازة المرقسية واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب وسامح شكري وزير الخارجية والدكتورة نيفين جامع وزير الصناعة والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف في رسالة ممنهجة لتعزيز رغبات المواطنين علي المشاركة وأيضا طمأنتهم علي ضوابط وإجراءات الوقاية أمام اللجان الانتخابية .

ثانياً : تأثر المشهد الانتخابي بالنتائج التي شهدتها الجولة الأولي من المرحلة الأولي والتي أسفرت عن حسم ( 32 ) مقعد والوصول لجولة الإعادة علي ( 110 ) مقعد يتنافس عليها ( 86 ) مرشح مستقل و ( 134 ) مرشح حزبي بما جعل التعامل الدعائي يرتبط بشكل كبير باستغلال تلك الحالة والاستفادة منها في ضمان الفوز بأصوات الناخبين وفق ما تم رصده في العديد من الدوائر .

ثالثاً : ظهرت منذ اللحظات الأولي لفتح لجان الاقتراع وجود حالة اقبال جماهيري وشعبي وسط حرص علي المشاركة يعد استكمال للمرحلة الأولي التي شهدت نسبة حضور بلغت ( 28,06 % ) وهو ما يمكن أن نعزوه لطبيعة المرشحين ونجاح حملات الدعاية علي مواقع التواصل الاجتماعي وجذب قطاعات تصويتية كانت تعاني من عزوف تقليدي مثل الشباب وهو ما تم رصده في العديد من اللجان مثل اللجنة ( 113 ) بمدرسة نبوية موسي بمدينة ( 15 ) مايو واللجان ( 15 ـ 16 ) بمدرسة الشهيد علي شوقي الثانوية بنات بالمعادي ومدارس القاهرة الجديدة والرحاب بدائرة التجمع الخامس .

رابعا ً: استمرت ظاهرة التأخر في فتح مقار لجان الاقتراع لمدد تراوحت بين ( 15 : 45 ) دقيقة كجزء من طبيعة المشهد الانتخابي لليوم الأول في كافة العمليات التنافسية بمبرر بعد مكان  مقار لجان التصويت أو صعوبة وصول  القضاة لأماكنها الفعلية

 وهو ما جري توثيقه من قبل متابعى التحالف اليوم في حالات عديدة مثل اللجنة رقم ( 82 ) بمدرسة المعتز ـ دائرة مدينة نصر واللجنة ( 138 ) بمدرسة علي بن أبي طالب الثانوية بنين ـ دائرة حلوان واللجنة رقم ( 135 ) بقرية جريس بدائرة أشمون بالمنوفية واللجان ( 62 ـ 63 ) بالمعهد الكويتي الأزهري بكفر الشيخ ولجان مدرسة سراي القبة الثانوية بنات بدائرة الزيتون بالقاهرة .

 خامساً : استمرت ظاهرة أستمرار الدعاية الانتخابية امام بعض اللجان  في بعض دوائر الساحل والزيتون ومدينة نصر بالقاهرة والمحلة الكبري بالغربية وشبرا ثان بالقليوبية مما كان دافعا لعدد من المرشحين للتقدم بشكاوي للهيئة الوطنية ولعدد من ائتلافات متابعة الانتخابات.

والواقع أن المشهد الانتخابي الوطني بكل ايجابياته وضوابطه التي نظمتها القواعد والسلوكيات العامة للقضاة والمشرفين علي العمليات الانتخابية قد تأثر قليلا ببعض ممارسات عدد من المرشحين الذين اصروا على عدم إلتزامهم بقرارات الهيئة الوطنية للانتخابات بشان تنظيم عملية التصويت.

اترك تعليقاً

القصة السابقة

“متابعو التحالف المصري لحقوق الانسان والتنمية يرصدوا توجيه للناخبين وشراء أصوات في بعض اللجان”

القصة التالية

“الهيئة الوطنية للانتخابات تستجيب للتحالف المصري لحقوق الانسان والتنمية،ومتابعو التحالف يرصدوا التزام رؤساء اللجان بالتنبيه على الناخبين بارتداء الكمامة داخل مقار الاقتراع”

الأحدث من اخبار صحفية