المركز الاعلامىبيانات صحفية

مؤسسة ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان تدين قتل الشرطة التركية لشاب سورى وتطالب مفوضية شئون اللاجئين بالتحرك لحماية حياة السوريين فى تركيا

السبت 2 مايو 2020

بيان صحفي

مؤسسة ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان تدين قتل الشرطة التركية لشاب سورى وتطالب مفوضية شئون اللاجئين بالتحرك لحماية حياة السوريين فى تركيا

ادانت مؤسسة ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان فى بيان لها اليوم السبت قتل الشرطة التركية للاجىء سوري يدعى علي العساني ويبلغ من العمر ( 19 عاما) في مدينة أضنة التركية جنوبي البلاد .

وكانت قضية مقتل الشاب السوري عبر وسائل التواصل الاجتماعي مع هاشتاغ “أين قتلة علي؟” باللغة التركية (#AliyiOElduerenlerNerede)، وشكك عدد من النشطاء في الرواية الرسمية للحادث، حيث قال النظام ان القتيل السورى انتهك حظر التجول ، فيما طالب النشطاء بالعدالة للقتيل.

وقالت المؤسسة ان النظام التركى دأب التنكيل باللاجئين السوريين ، وتعددت حالات القتل العمد ضدهم خلال الفترة الماضية فضلا عن طردهم من المعسكرات الموجودة على حدوده مع دول الاتحاد الاوروبى .

واكدت مؤسسة ملتقى الحوار ان النظام التركى لا يحترم تعهداته الدولية ولا مبادىء القانون الدولى فيما يتعلق بحماية حياة اللاجئين وتعمد تعريض حياتهم للخطر فى انتهاك صارخ لاتفاقية حقوق اللاجئين الصادرة عام ١٩٥١ والتى تمنع دول اللجوء من طرد او تعريض حياة اللاجىء للخطر .

ودعت المؤسسة مفوضية شئون اللاجئين بالتحرك لتجريم ما يقوم به النظام التركى من عمليات قتل منهجى ضد اللاجئين السوريين سواء داخل البلاد او عبر الحدود مع الاتحاد الاوروبى والتحقيق فى حوادث القتل المتعددة ضد السوريين وتقديم مرتكبيها للعدالة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى