المركز الاعلامىبيانات صحفية

التحالف المصري لحقوق الإنسان وملتقى الحوار للتنمية وحقوق الإنسان يطالبوا السلطات الإيطالية بوقف الاجراءات التعسفية بحق الناشط النقابي محمد عرفات

25 مارس 2020

بيان عاجل

التحالف المصرى لحقوق الانسان  وملتقي الحوار للتنمية وحقوق الانسان يطالبوا

السلطات الايطالية بوقف الاجراءات التعسفية بحق الناشط النقابي محمد عرفات

أدان اليوم التحالف المصرى لحقوق الانسان وملتقي الحوار للتنمية وحقوق الانسان الاجراءات التعسفية التي تتخذها السلطات الايطالية بحق الناشط النقابي محمد عرفات مصرى الجنسية، وأحد أهم قيادات نقابة si cobas (كوباس)  ، والمعنية بحقوق العاملين بشركة TnT بياتسنسا بايطاليا.

وكان محمد عرفات قد تم القاء القبض عليه بتاريخ 1 فبراير 2021 علي خلفية إحتجاجه وعدد من العاملين بالشركة علي فصل عدد كبير من العاملين بحجه اعادة الهيكله. وهو الامر الذي سيؤدى الي تشريد مئات العمال وفصلهم بالمخالفة للقانون.

وكان عرفات وثلاثة من النقابيين قد ألقي القبض عليهم من التظاهره بعد استخدام الشرطة الايطالية العنف المفرط تجاه المتظاهرين السلميين وفض المظاهرة بالقوة باطلاق القنابل المسيله للدموع ومطاردة المتظاهرين بالشارع ووجهت الي عرفات ورفاقه تهم التحريض علي العنف ومقاومه موظف عمومي .

وقالت بسمة فؤاد المدير التنفيذي لملتقي الحوار للتنمية وحقوق الانسان ان عرفات قيادة نقابية نزيهه لها تاريخ طويل في الدفاع عن حقوق العمال ولم يتهم يوماً بخرق القانون الايطالي بل كان دائماً يطالب العمال بالسلمية وعدم إستخدام العنف في عرض مطالبهم وكان دائماً مدافعا عن حقوق العمال من كل الجنسيات .

وقالت بسمة فؤاد ان عرفات واسرته يخضعوا الآن للإقامة الجبرية ومنعت عنه واسرته كل وسائل الإتصال ويعاني وأسرته ظروفاً غير انسانيه بسبب تقييد حريتهم.

وطالب سعيد عبدالحافظ منسق التحالف المصرى لحقوق الانسان والتنمية السلطات الايطالية بإسقاط التهم الكيديه  بحق عرفات وزملاءه والغاء قرار الإقامة الجبريه له ولأسرته ، وتوفير بيئه مواتيه أكثر انسانيه لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى