اخبار صحفيةالمركز الاعلامى

دراسة جديدة لملتقى الحوار “اتجاهات الصحافة المصرية في تغطية قضايا الأقباط في مصر”

                                                                                                                       9 أكتوبر 2012

 

خبر صحفي

دراسة جديدة لملتقى الحوار

اتجاهات الصحافة المصرية في تغطية القضايا القبطة

الصحافة المصرية تتعامل مع القضايا القبطية عبر النوافذ السياسية 

تصدر مؤسسة ملتقى الحوار اليوم الثلاثاء الموافق 9 أكتوبر دراسة حول تحليل مضمون اتجاهات الصحافة المصرية فى تغطية قضايا الاقباط و تغطي الدراسة فتره عام كامل من 1اكتوبر 2011 الى 30 سبتمبر 2012  هذا قد اعتمدت  منهجية التقرر على رصد و تحليل مضمون عدد 12 صحيفة مصرية مطبوعة   هذا و قد شملت الصحف محل العينه تمثيل للصحف القومية و الحزبية و الخاصة اضافة الى انها تمثل الصحف الاسبوعية و اليومية

        و قد انتهت اعمال الدراسة الى جملة من النتائج و المؤشرات العامة و التى كان من ابرزها:

  1. جاءت محافظة القاهرة في مقدمة المحافظات التي شهدت انتهاكات طائفية بنسبة (27.8%) بينما جاءت محافظة المنيا في المركز الثاني بنسبة (16.7%) وتساوت كل من محافظتي الجيزة والبحيرة في المركز الثالث بنسبة (11.1%) لكل منهما بينما تساوت كل من محافظات الاسكندرية ورفح وقنا وأسيوط وأسوان والاسماعلية في المركز الرابع بنسبة (5.6%) لكل منهما.
  2. الصحافة القومية و الحزبية  تتعامل مع قضايا الاقباط من منظورها السياسي.

انتهت اعمال التقرير الى ان الصحافة الحزبية و القومية تتعامل مع قضايا الاقباط من منظورها السياسي فقط دون غيرها و يتضح هذا بشكل كبير فيما يخص تغيير المواقف الخاصة ببعض الصحف طبقا للتغيرات السياسية و التحالفات السياسية للحزب . أو التغيرات السياسية عبر تغيير قيادات و رؤساء تحرير الصحف القومية.

  1. صحيفة الوفد تبدل موقفها مرتيين فيما يخص الشان القبطي.

لعل من ابرز المؤشرات التى يمكن رصدها من خلال تقريرنا هذا هو تبدل الموقف الخاص بجريدة الوفد من تناول موضوعاتت قضايا الشان القبطي بشكل من عدم الاكتراث و عدم التناول الايجابي للقضايا و ذلك في الربع الاول من الفترة التى يغطيها التقرير اي من اكتوبر 2011م الى ديسمبر 2011 م و هي الفتره التى تبنت الجريدة موقف الدفاع عن المجلس العسكري والخاصة بالتغطية المتعلقة بحادثة ماسبيرو ، و بعد ذلك تبدل الموقف تماما عندما انسحب المجلس العسكري من المشهد السياسي بعد انتخابات البرلمان ليتحول الموقف الى موقف ايجابي و مؤيد لقضايا الشان القبطي.

  1. الصحف القومية تسير على خطى جريدة الوفد و تبدل موقفها في يخص قضايا الشأن القبطي.

كانت التعديلات التى ادخلت على الصحافة القومية سبباً في تحول موقف تلك الصحف من القضايا القبطية.

تبدل موقف الصحف القومية لاكثر من  مره فيما يخص الشأن القبطي فتحولت الصحف من الموقف المتزن و المحايد و الموضوعي في النصف الاول من الفتره التى يغطيها التقرير ليتبدل موقفها تماما و يمكن ارجاع الامر الى عدة اسباب لكن ابرز تلك الاسباب حركة التغيرات التى طالت رؤساء تحرير و مجالس ادارات الصحف القومية المصرية و حالة التحالف و التألف ما بين المجلس العسكري الحاكم أنذاك و جماعاة الاخوان المسلميين و التيارات السياسية الدينية والتي حاولت القيادات الصحفية الجديدة ارضاء هوي القيادة السياسية للدولة.

  1. جريدة الاسبوع اكثر الصحف المصرية التى نشرت موضوعات تعارض الشأن القبطي.

تفوقت جريدة الاسبوع الاسبوعية على كافة الصحف المصرية من حيث نشرها لموضوعات تتميز بالسلبية لقضايا الاقباط في مصر  و هو الامر الذي يشير الى مدى تأثر السياسة التحريرية للجريدة مع التحالفات السياسية لرئيس تحرير الجريدة و التي كان في تحالفات سياسية معلنه مع كل من المجلس العسكري الحاكم أنذاك و  حزب الحرية و العدالة الذي كان مسيطر على البرلمان المصري باكثرية متحالفة مع حزب النور السلفي.

  1. 325 الف سنتيمتر مربع  اجمالي ما نشرته الصحف المصرية فيما يخص قضايا الاقباط

الصحف الخاصة هي في مقدمة الصحف المصرية تخصيصا لمساحات للنشر  بنسبة42 %

بلغت مساحة النشر لقضايا الشأن القبطي في الصحف محل العينة 325323 سم2 و تصدرت الصحف الخاصة النسبة الاكبر من مساحات النشر بنسبة 42% من اجمالي ما تم نشرة .

  1. الصحافة الحزبية أكثر الصحف تخصيصاً لصفحات خاصة لقضايا الاقباط في مصر .

جاءت الصحف الحزبية في مقدمه الصحف المصرية من حيث تخصيصها لصفحات مستقله لشأن قضايا الاقباط في مصر  وذلك حيث حصلت على نسبة 47% مقارنهمع الصحف القوميةو الخاصة ويمكن ارجاع الامر لعددة اسباب ابرزها ان الصحافة الحزبية بخلاف اهتمامها بالشأن القبطي الا انها كانت تهدف الى استغلال الامر بشكل سياسي وهو الامر الذي دفعها الى تخصيص صفحات مستقله للشأن القبطي في الاحداث التى شهدتها البلاد خلال المرحلة الانتقالية و خاصة في شأن احداث ماسبيور التى وقعت في التاسع من اكتوبر2011 .

  1. الاخبار و الجمهورية لم ينشرا اي موضوعات خاصة بالاقباط على صفحاتها الاولى طول الفتره التى يغطيها التقرير كما لم تتضمن المقالات الافتتاحيية بجريدة الجمهورية اي اشارة لقضايا الاقباط في مصر  في حين نشر الاولى لصورة زفاف احد اعضاء حزب النور في صدر صفحتها الاولى.
  2. الشروق و اليوم السابع  اكثر الصحف الخاصة تناولا لموضوعات الشأن القبطي

جاءت كل من جريدة الشروقو اليوم السابع في المرتبة الاولى من حيث مساحات النشر التى خصصتها الصحف الخاصة فيما يتعلق بقضايا الاقباط بتخصيص كل منهما مساحة قاربت 46 الف سنتيمتر مربع اي ما يقارب من 14% من اجمالي ما نشرته الصحف محل العينه.

  1. اعتمدت الجرايد اليومية فى نشر اخبارها على عناوين ايجابية لقضايا الاقباط بنسبة 53% وجاءت العناوين اليومية المحايدة في المركز الثاني بنسبة 25% بينما جاءت العناوين اليومية السلبية في المركز الثالث بنسبة 18% وأخيراً جاءت العناوين اليومية المتعصبة بنسبة 4% .
  2. اعتمدت  الصحف  الاسبوعية فى نشر اخبارها على عناوين ايجابية لقضايا الاقباط بنسبة 40% وجاءت العناوين اليومية المحايدة في المركز الثاني بنسبة 29% بينما جاءت العناوين اليومية السلبية في المركز الثالث بنسبة 24% وأخيراً جاءت العناوين اليومية المتعصبة بنسبة 7% .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى